*س: ما معنى قوله تعالى: { بل يداه مبسوطتان} (المائدة، 64)؟. Print
Written by Administrator   
Sunday, 26 April 2020 10:37

*س: ما معنى قوله تعالى: { بل يداه مبسوطتان} (المائدة، 64)؟.*

*ج: قال الإمام الطبري رحمه الله: "بل يداه مبسوطتان بالبذل والإعطاء وأرزاق عباده وأقوات (جمع قوت) خلْقِه، غيرُ مغلولتين ولا مقبوضتين"، أراد رحمه الله التنبيه على أن الله عزّ وجلّ منزّه عن اليد الجارحة والآلة التي يستعملها العباد لأن الجارحة والآلة من صفات المخلوقين. وتفسير الطبري هذا داخل في التنزيه الذي هو أهمّ مسائل العقيدة. الطبري من علماء السلف الصالح توفي سنة 310 للهجرة.*

*وقد وجب في دين الاسلام تنزيهُ الله كما وجبَ توحيدُه. والتنزيهُ معناه استحالة وصفه تعالى بالحجم والجسمية والحدّ والكيفية والمكان والجهة والحركة والسكون والجلوس والقيام وغير ذلك من صفات المخلوق، وهذا مأخوذٌ من آيات القرآن كقوله تعالى: {ليس كمثله شيء} (سورة الشورى، 11) وكذلك ممّا يدلّ عليه العقل السليم الذي يَحكم بأن الخالق يَستحيلُ أن يُشبه المخلوق