• Narrow screen resolution
  • Wide screen resolution
  • Wide screen resolution
  • Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • default color
  • red color
  • yellow color
  • orange color
قال السائل : عن الجبن الذي فيه انفحة الميتة ما حكمه ؟ PDF Print Email
Written by Administrator   
Sunday, 29 January 2017 17:55


قال السائل  :  عن الجبن الذي  فيه انفحة  الميتة ما حكمه ؟

قال الشيخ: الجبن الذي اشتهر بأن فيه أنفحة الميتة يجوز أكله بلا بحث  وأنفحة العجل  يجوز أكلها بلا بحث، لانه ليس متيقيناً أنه نجس.

قال السائل: هل الإِنفَحة تؤخذ وهي حية ؟

قال الشيخ:  الجلد في بطن ولد الغنم فيها شىء  يجتمع اصله  لبن حليب الذي يرضعه هذا يسمى إِنفَحة هذا الذي يؤخذ  يسمى إنفحة  والجلدة تسمى إنفحة.    قال السائل: هل يؤخذ وهو حي؟

قال الشيخ: يذبح ثم يأخذ منه هذا الذي قاله الفقهاء يجوز اما ان طلع الولد هذه السخلة ماتت بدون تذكية فلا هذه جزء من الميتة.

قال السائل: أما هذا مشكوك فيه لانه ليس متيقناً انها نجسة انما مشكوك فيه لمجرد الشك يؤكل؟

قال الشيخ: يؤكل ولو كانت العادة معروفة  ان البلاد التي تصدر هذا  يحطون فيه إنفحة الميتة في الجبن فإن يأتي جبن من بلاد المجوس وعادة المجوس انهم يحطون  إنفحة الميتة في الجبن  ومع هذا ما حرم الرسول.

قال السائل: يقولون فرق  بين انفحة العجل وانفحة الغنم .

قال الشيخ: انفحة العجل ايضاً أجازوه الشافعية  الأصل من الانفحة ان تكون من السخلة  من ولد الغنم يولد حياً  ثم يذبح هذا الاصل. لا يجب البحث عن الجبن  هل فيه انفحة ميتة ام لا بل يجوز اكله مع الشك.

قال السائل: الاصل ان الانفحة من السخلة.

قال الشيخ: الإنفحة في الاصل  والعادة الغالبة ان تكون من السخلة

قال السائل: السخلة القرقور  يولد حياً  ثم يذبح.

قال الشيخ: هكذا إذا اخذت  من جوف السخلة مجاوزة حولين واكلها غير الحليب وكانت ترعى. اهـ