• Narrow screen resolution
  • Wide screen resolution
  • Wide screen resolution
  • Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • default color
  • red color
  • yellow color
  • orange color
ما حكم الصيام في البلاد حيث يكون النهار طويلاً أو حيث لا تغيب الشمس؟ PDF Print Email
Written by Administrator   
Thursday, 23 June 2016 16:49


السؤال: ما حكم الصيام في البلاد حيث يكون النهار طويلاً أو حيث لا تغيب الشمس؟

الجواب: الحق ان الصائم يفطر حين يغيب كامل قرص الشمس وليس قبل ذلك، والدليل قَوْلُهُ تَعالى: "ثُمَّ أَتِمّوا الصِّيامَ إِلى اللَّيلِ" (البَقَرَة، ‏‏178).‏ وَعَن سيدنا عُمَرَ بن الخَطَّابِ رَضِيَ اللهُ عَنهُ قالَ: قالَ رَسولُ اللهِ صلّى اللهُ عَلَيهِ وَسَلَّمْ: "إِذا أَقبَلَ اللَّيلُ مِن هَهُنَا وأَدبَرَ النَّهَارُ مِن هَهُنا ‏‏وغَرَبَتِ الشَّمسُ فَقَد أَفطَرَ الصَّائِمُ" رَواهُ البُخارِيُّ وَمُسلِمُ‎.‎

وَما يَقولُهُ بَعْضُ المُفتَرينَ على دينِ اللهِ من أَنَّ الصَّائِمَ يَسْتَطيعُ أَنْ يٌفطِرَ على حسب تَوْقيتِ مَكَّة المكرمة أو غيرها من البلاد سوى بلده مَع ‏‏أَنَّ الشَّمْسَ تَغيبُ في بَلَدِهِ ولكن تتأخر عن غيرها من البلاد مثل مناطق في كندا والنروج وشبههما، فَهذا غَيْرُ صَحيحٍ وَهُوَ مُخالِفٌ لشرع ‏اللهِ تعالى‎.‎

أما إن لم تغب الشمس في بلده بالمرة في بعض أيام السنة مثل مناطق من شمال كندا، ففي هذه الحال يأخذ بتوقيت أقرب منطقة منه تغيب ‏فيها الشمس وليس على ‏حسب توقيت مكة المكرمة‎.‎

أما إن نوى الصيام مثلاً ودخل فيه ولكنه عجز عن إكمال هذا النهار لسبب شرعي، فهنا يفطر ثم يقضي يوماً مكان هذا اليوم. ولو قضاه ‏‏في أيام الشتاء القصار فلا بأس، ولكن ليس له أن يصوم على حسب توقيت مكة المكرمة فضلاً عن غيرها كتركيا مثلاً.‏

الافتاء مسؤولية في الدنيا والاخرة، نسأل الله التوفيق واتباع الحق وأهله والوفاة على الإيمان لكاتبها وناشرها، آمين