• Narrow screen resolution
  • Wide screen resolution
  • Wide screen resolution
  • Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • default color
  • red color
  • yellow color
  • orange color
مسائل نسائية مهمة في باب الحيض PDF Print Email
Written by Administrator   
Thursday, 23 June 2016 11:19


مسائل نسائية مهمة في باب الحيض

- مسئلة: أقل الحيض يوم وليلة عند الإمام الشافعي، أي مقدار أربع وعشرين ساعة سواء كان نزول الدم متصلا أو متقطعا، لكن على أن تكون الساعات الـ٢٤ التي ينزل فيها الدم في ظرف خمسة عشر يوما.

- مسئلة: النقاء الذي يتخلل في فترة الحيض يكون حيضاً تبعا له أي للحيض

بشروط وهي:

1 ) أن لا يجاوز ذلك الدم خمسة عشر يوما.

2 ) لم ينقص مجموع الدماء عن أقل الحيض اي ٢٤ ساعة.

3 ) أن يكون النقاء مُحتوَشاً بين دمي حيض (اي قبله دم حيض وبعده دم حيض)، أي يكون هذا الانقطاع بين دمي حيض قبله وبعده.

- مسئلة: إن رأت النقاء (ولا يسمى طهراً لنزول الدم بعده كما سيأتي) وكان الدم أكمل يوما وليلة، اي بعد بلوغ أقل الحيض وهو اربع وعشرون ساعة عند الامام الشافعي، هنا تغتسل وتصلي وتصوم ويحلّ لزوجها أن يجامعها. ولكن إن عاد الدم في زمن الحيض تبيّن وقوع عبادتها في الحيض (اي وإن انقطع الدم لأنه عاودها ضمن الأيام الـ١٥)، فتؤمر بقضاء الصوم فقط، ولا إثم بالوطء لبناء الأمر على الظاهر، فإذا انقطع الدم حكم بطهرها (اي من حيث ظاهر الأمر)، وهكذا ما لم يعبر الدم خمسة عشر يوما.

أمثلة:

مثال (1): رأت نقطة دم والباقي نقاء، ثم في اليوم الثاني نقطة دم والباقي نقاء، وهكذا  خمسة عشرة يوما ثم انقطع.

الجواب: ليس حيضا لأن مجموع الدماء ضمن الخمسة عشر يوماً لم يبلغ يوما وليلة.

مثال (2): رأت يوما وليلة دما، ويوما نقاء، وهكذا ولم يعبر خمسة عشر  يوما.

الجواب: الدماء حيض وأوقات النقاء حيض، وحيث إن آخر يوم كان دما فيكون كل الخمسة عشر يوما حيضا. ولكن حين ينقطع في يوم النقاء تغتسل لظاهر الأمر وتصلي ما كان الدم منقطعا، لأنها لا تعرف هل سيرجع أم لا، وحين يرجع تتوقف عن الصلاة، وهكذا الى خمسة عشر يوماً.

مثال(3): رأت سبعة أيام دما وسبعة أيام نقاء ويوما دما.

الجواب: كله حيض أي الدم مع اوقات النقاء، وتغتسل حين ينقطع بعد الأيام السبعة الأولى لظاهر الأمر كما في المثال رقم ٢.

مثال(4): رأت نصف يوم دما ونصفه نقاء وهكذا إلى آخر خمسة عشر يوما.

الجواب: حيضها أربعة عشر يوما ونصف يوم، لأن النصف الأخير لم يتخلل بين دمي حيض، ولا يحكم بأن النقاء حيض على ما ذكر في المسئلة الثانية إلا إذا تخلل بين دمي حيض.

مثال (5): رأت ست ساعات دما ثم نقاء، ثم اليوم الثاني ست ساعات دما ثم نقاء، ثم اليوم الثالث ست ساعات دما ثم نقاء، ثم اليوم الرابع ست ساعات ثم انقطع.

الجواب: تلك المدة كلها حيض، الدماء حيض، والنقاء المتخلل أيضا كذلك حيض، وينظر المثال رقم ٢، فحين ينقطع تغتسل وتصلي لظاهر الأمر، فإن عاودها تركت الصلاة، وهكذا ما دام الدم ضمن خمسة عشر يوماً.


مسئلة: أقل زمن الطهر الفاصل بين زمني حيض هو خمسة عشر يوماً بلياليها، فلو انقطع ‏الحيض في تمام اليوم الأول مثلاً فيتم أقل الطهر من الليلة التي بعده إلى تمام اليوم السادس ‏عشر. فإن رأت دماً وقد نقص النقاء عن خمسة عشر يوماً فلا يكون الدم الثاني حيضاً ثانياً.‏

مسئلة: النقاء المتخلل بين دمين ضمن زمن أقصى الحيض وهو 15 يوماً، يحكم للدم الثاني ‏والنقاء قبله بأنه حيض تابع للدم الأول شرط أن لا يجاوز مجموع الدماء والنقاء خمسة ‏عشر يوماً. (كما ذكر في الأمثلة في رقم 1539 سابقا).‏

‏- أمثلة:‏

مثال (1): رأت ثلاثة أيام دما، وسبعة نقاء، ثم ثلاثة أيام دما.‏

الجواب: الثلاثة الأولى حيض، والثلاثة الأخيرة حيض، والنقاء المتخلل بينهما كذلك حيض. ‏لكنها حين ينقطع الدم تغتسل وتصلي ما دام الدم منقطعاً لظاهر الأمر. فإن عاودها الدم في ‏ظرف خمسة عشر يوماً تترك الصلاة. فإن انقطع الدم ضمنها تبيّن لها أن فترة النقاء كانت ‏حيضاً ولم تكن طهراً. ‏

مثال (2): رأت أول الشهر أربعة أيام دما، ثم خمسة نقاء، ثم اليوم العاشر دما.‏

الجواب: العشرة كلها حيض.‏

مثال (3): رأت خمسة ايام دما، ثم خمسة عشر يوما فأكثر نقاء، ثم خمسة دما.‏

الجواب: الخمسة الأولى حيض، والخمسة الثانية حيض ثان، والنقاء بينهما طهر.‏

مثال (4): رأت ثلاثة أيام دما، ثم اثني عشر يوماً نقاء، ثم ثلاثة دما، ثم انقطع.‏

الجواب: الثلاثة الأولى حيض، والثلاثة الأخيرة ليست حيضا فلا تُجعل مع الثلاثة الأولى وما ‏بينهما من النقاء حيضاً لمجاوزته (أي الدم في الثلاثة الأخيرة) خمسة عشر يوما (وهو أكثر ‏الحيض)، ولا تجعل حيضا ثانيا لأنه لم يتقدمه (أي الدم في الأيام الثلاثة الأخيرة) أقل ‏الطهر (وهو 15 يوماً). ‏تكون الثلاثة الثانية استحاضة.

مثال (5): حامل رأت دما خمسة أيام، ثم يوما نقاء ثم ولدت ورأت عشرين يوما دما.‏

الجواب: الخمسة الأولى حيض (على قول من قال ان الحامل قد تحيض)، والعشرون نفاس.‏

مثال (6): ولدت ورأت ستين يوما دما ثم يوما نقاء ثم يوما وليلة دما.‏

الجواب : الستون يوما نفاس وهو أكثر النفاس، والدم الثاني حيض ولا يشترط أن يكون ‏الانقطاع بينهما خمسة عشر يوماً.‏

Last Updated on Thursday, 23 June 2016 11:27