• Narrow screen resolution
  • Wide screen resolution
  • Wide screen resolution
  • Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • default color
  • red color
  • yellow color
  • orange color
س: ما معنى الدائم في حق الله؟ PDF Print Email
Written by Administrator   
Monday, 06 July 2015 04:51

س: ما معنى الدائم في حق الله؟

ج: معنى الدائم الباقي الذي لا يلحقه فناء، فالفناء والتغيّر مستحيلان عقلاً في حقّ الله، فلا دائم بهذا المعنى إلا الله. ولا شريك لله تعالى في الدّيمومية، لأن الله دائم بذاته لا شيء غيره أوجب له ذلك. وأما ديمومية غيره كالجنة والنار فهي ليست ذاتية بل هما شاء الله لهما البقاء فلذلك لا تفنيان لصدق خبر الله تعالى.

قال العلماء: "ما ثبت قدمه (بكسر القاف، أي أزليته، أي ليس له ابتداء وهو الله وحده) استحال عدمه"، أي أن الله دائم باق لا يتغيّر، كل صفاته صفات جلال وكمال سبحانه ليس كمثله شيء وهو تعالى خالق كل شيء.

ومن قال بفناء جهنم مثل ابن تيمية ويوسف القرضاوي فهو ضال خارج من ملة الإسلام مكذب لله ولرسوله صلى الله عليه وسلم.

قال الله تعالى في سورة الأحزاب: "إِنَّ اللَّهَ لَعَنَ الْكَافِرِينَ وَأَعَدَّ لَهُمْ سَعِيراً (64) خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً لا يَجِدُونَ وَلِيّاً وَلا نَصِيراً (65)".